السكر الأبيض يهدد صحة الإنسان الجسمانية والعقلية!!

يشكل السكر الأبيض خطراً كبيراً على صحة الإنسان الجسمانية والعقلية؛ لأنه يحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية التي تؤدي إلى زيادة الوزن والسمنة مما يزيد من خطر الإصابة بالسكري وأمراض القلب، والكبد، والتهاب المفاصل،وتوقف التنفس أثناء النوم.

يعرف السكر الأبيض بأنه من السموم البيضاء التي تشكل خطراً على صحة الإنسان ويجب الحذر منه، وقد أوصت مؤخراً وزارة الزراعة الأمريكية (USDA) بالحدّ من الأطعمة السكريّة، مثل: الصودا، والحلويات، والمعجنات لأنّها تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحراريّة ولكنها تقدّم القليل من العناصر الغذائيّة الأساسية، ولكن استهلاك الكثير من السعرات الحرارية يمكن أن يؤدي إلى زيادة الوزن والسمنة مما يزيد من خطر الإصابة بالسكري، وأمراض القلب، وبعض أنواع السرطان، وأمراض الكبد، والمرارة، والخمول، والتهاب المفاصل، وتوقّف التنفّس أثناء النوم، ويتم التشجيع على تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية، مثل: الفواكه، والخضروات، والحبوب الكاملة، ومنتجات الألبان قليلة الدسم، والبروتينات الخالية من الدهون لأنها منخفضة في السعرات الحرارية ولكنها مليئة بالفيتامينات، والمعادن، والمواد المغذية الضرورية، كما ورد في جامعة ولاية أوكلاهوما إنّ الذين يميلون إلى الأطعمة السكريّة، ويفتقرون إلى الأطعمة الغنيّة بالمغذّيات في وجباتهم الغذائية معرّضون لخطر الإصابة بنقص التغذية. وأيضاً تؤثر السكريات على صحّة عقلك حيث إنّ زيادة السكر قد تضعف وظيفة الإدراك، كما قد تعمل زيادة السكريات على خفض مستوى البروتينات في الجسم، والتي بدورها ضروريّة جداً من أجل الاستجابة والتذكر، ممّا يسبّب مشكلة في تذكّر الأمور، على سبيل المثال ماذا عليك ان تشتري من السوق، أو أين وضعت هاتفك المحمول، وبحسب دراسة في مجلة علم وظائف الأعضاء في 2012 فإنّ ارتفاع الفركتوز في النظام الغذائي يمكن أن يؤثر في الذاكرة والتعلّم فيخفض سرعة عمل الدماغ، كما يمكن لزيادة السكر في الجسم تعطيل الإنسولين. وكشفت دراسة جديدة من جامعة “ألبرتا” في كندا إلى أن استهلاك السكر قد يزيد من خطر الإصابة بأمراض التهاب الأمعاء. وفي الدراسة التي نُشرت في مجلة “تقارير علمية “، وجد الباحثون في جامعة U of A أن الفئران لديها قابلية متزايدة للإصابة بالتهاب القولون المستحث كيميائيًا والأعراض الأكثر حدة بعد يومين فقط من اتباع نظام غذائي غني بالسكر مقارنة بالذين يتناولون نظامًا غذائيًا متوازنًا. وتشير الدراسة إلى أن الأطعمة الغنية بالألياف تعمل كوقود للبكتيريا “الجيدة” التي تعيش في الأمعاء وتنتج أحماضا دهنية قصيرة السلسلة، والتي تعتبر ضرورية لاستجابة مناعية فعالة. وأوضح الباحثون أن تناول الوجبات الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من السكر تغذي الميكروبات “السيئة”، مثل”إيه.كولى”، المرتبطة بالالتهاب


داخل مقالات عامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.