هذه الأطعمة تقاوم الإصابة بالبواسير!!

الوقاية خير من العلاج، هناك أطعمة تحد من الإصابة ببعض الأمراض مثل مرض “البواسير”، وهو عبارة عن أوعية دموية منتفخة في القناة الشرجية، وتنتج عن الإصابة بالاسهال أو الإمساك المزمن، أو السمنة المفرطة.

تعتبر الآلام “البواسير” من أكثر الأمراض المؤلمة، فهي أوعية دموية منتفخة في القناة الشرجية، وإذا لم يتم علاجها على الفور، تتضخم أو تلتهب، وتنتج هذه الآلام نتيجة الإصابة بالإسهال أو الإمساك المزمن، إضافة إلى الوزن الزائد والسمنة، كما أن الحمل من المحتمل أن يؤدي إلى تواجد بواسير، ينتج عنها حكة أو تهيج، وللتخلص منها عليك بتناول أطعمة محددة، وذلك نقلًا عن “healthline”.. والبواسير من الحالات المرضية الشائعة، وينتج عنها نزيف وألم وحكة شديدة، كما أن هذه الأوردة المنتفخة أو المتورمة في فتحة الشرج، يمكن أن تنتفخ بشكل كبير إذا تركت دون علاج، مما قد يتطلب جراحة، ولحسن الحظ، يمكن أن تساعد بعض الأطعمة في تخفيف الأعراض، وما يلي بعض منها: البقول.. ولتجنب الإصابة بالبواسير، عليك بالحصول على ما يكفي من الألياف الغذائية، إضافة إلى ذلك، يمكنك الحصول على نوعين من الألياف من المواد الغذائية: القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان، في حين أن النوع القابل للذوبان يشكل هلامًا في الجهاز الهضمي ويمكن هضمه بواسطة البكتيريا النافعة، تساعد الألياف غير القابلة للذوبان في اخراج البراز بسهولة، وذلك لتعزيز أمعاء صحية، وتشمل البقوليات التي يجب تناولها على الفاصوليا والعدس والبازلاء وفول الصويا والفول السوداني والحمص، كما يجب أن يحصل معظم البالغين على 21 إلى 38 جرامًا يوميًا، على الرغم من أن هذا قد يختلف حسب العمر والجنس، ويمكن للعدس والبقوليات الأخرى اخراج البراز بسهولة، مما يجعلك أقل عرضة للتوتر عند الذهاب إلى الحمام، كما يمكن أن يساعد في منع البواسير أو تخفيف الأعراض. الحبوب الكاملة.. الحبوب الكاملة غنية بالعناصر الغذائية الهامة، والألياف غير القابلة للذوبان بشكل خاص، يساعد ذلك على التليين من عملية الهضم لديك، والتي يمكن أن تساعد في تقليل الألم والانزعاج المرتبط بالبواسير، تشتمل الحبوب الكاملة على الذرة والشعير والأرز البني والشوفان، كما يعتبر دقيق الشوفان خيارًا جيدًا بشكل خاص ليكون ضمن النظام الغذائي،د عندما تحاول تقليل أعراض البواسير، كما يحتوي على نوع معين من الألياف القابلة للذوبان يسمى بيتا جلوكان، والتي تفيد الميكروبيوم الهضمي. الكمثرى.. تحتوي الكمثرى المتوسطة على ما يقرب من 6 جرامات من الألياف، وهو ما يمثل 22 % من احتياجات الجسم من الألياف اليومية، تأكد من تناول هذه الفاكهة مع عدم تقشير القشرة الخارجية، حيث يمكن العثور على الكثير من الألياف التي تكافح البواسير.. البروكلي والعائلة الكرنبية.. أن البروكلي والقرنبيط والجرجير واللفت والفجل والملفوف، تعرف هذه الخضراوات الرائعة بخصائصها المضادة للسرطان، كما إنها تقدم كمية رائعة من الألياف غير قابلة للذوبان، على سبيل المثال كوب (76 جرام) من البروكلي الخام يوفر حوالي 2 جرام من الألياف الغذائية، وكلها غير قابلة للذوبان، يعمل هذا على اخراج البراز، والوقاية من البواسير. الكرفس. يحتوي الكرفس على نسبة عالية من الماء والألياف الغذائية، وبالتالي هذا يقلل من آلام البواسير، ويجعلك في صحة جيدة، ويمكنك تناوله من خلال تقطيعه على السلطة أو اضافته إلى الشوربة..

داخل مقالات عامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.